"السياحة" تطالب "وكلاء السفر" عدم ادراج موقع "الشلال" ماعين ضمن برامجها
mid_635052801321551591.jpg

على ضوء حوادث الغرق المتكررة في المنطقة

طالبت وزارة السياحة والاثار مكاتب وكلاء السياحة والسفر بعدم ادراج موقع سيل الزرقاء ماعين "الشلال" ضمن برنامج زيارات المجموعات السياحية.

وقال مصدر مطلع في وزارة السياحة والاثار: ان الوزارة طالبت مكاتب وكلاء السياحة والسفر بعدم إدراج موقع سيل الزرقاء ماعين "موقع الشلال"، ضمن برنامج زيارات المجموعات السياحية حفاظاً على سلامة ضيوف وزوار المملكة من السياح بسبب حالات الغرق التي حدثت في الاونة الاخيرة.

واكد المصدر، ان المنطقة توصف بالوعرة حيث يتعذر وصول الآليات إلى معظم مناطقها كما ذكر أن في هذه المنطقة نفسها شهدت حالات غرق مشابهة خلال الاشهر الماضية.

واضاف المصدر، انه ومنذ بداية العام وحتى الآن شهد الموقع وفاة 7 أشخاص بينهم حالتا غرق لشقيقين من أسرتين مختلفتين إلى جانب 3 آخرين من أصل 13 قضوا في حوادث غرق مختلفة في مواقع مائية خطرة بالمملكة منذ بداية العام.

وبينت المديرية العامة للدفاع المدني في تصريحات سابقة، ان معظم حوادث الرحلات تنتج عن سلوكيات خطأ وتصرفات عفوية أو مقصودة أحيانا، بدافع الفضول وروح المغامرة، خصوصا في حوادث الغرق، التي يتعرض لها بعضهم في حال المخاطرة والاستهانة بمتطلبات السلامة خلال هذه الرحلات.

وكثف الدفاع المدني حملاته في هذا السياق عبر اتخاذ إجراءات وقائية واحترازية وتركيز على الحملات والبرامج التثقيفية لتعزيز المواقع التنزهية بآليات وكوادر قادرة على تقديم المساعدة للمواطن عند طلبها خصوصا في مجال الخدمة الإسعافية أو إنقاذ الغريق في المواقع والمسطحات المائية التي تقع فيها مثل هذه الحوادث.

ويذكر ان المديرية العامة للدفاع المدني تعاملت موخرا مع حالات غرق تضمن اخرها انتشال شقيقين وإنقاذ شقيقهما الثالث الذي عانى من ضيق في التنفس نتيجة دخول المياه لمجرى التنفس اثر غرقهم ببركة يزيد عمق المياه فيها على الـ 3 أمتار في منطقة زرقاء ماعين بالبحر الميت "المياه الساخنة"، حيث تحركت فرق غطس الدفاع المدني سيرا على الأقدام الى موقع الحادث الذي يبعد حوالي 5 كم عن المياه الساخنة في منطقة البحر الميت.

©2014 Developed by Actinium For Web Solutions. All rights reserved